أخبار عاجلة
الرئيسية / عرب وعالم / تنظيم داعش الارهابى يتبنى تفجير الكنيسة البطرسية و يؤكد مواصلة “حربه” في مصر على من وصفهم بالكفار.

تنظيم داعش الارهابى يتبنى تفجير الكنيسة البطرسية و يؤكد مواصلة “حربه” في مصر على من وصفهم بالكفار.

كتب : احمد جادو

تبنى تنظيم”داعش” الإرهابي، التفجير الذي استهدف الكنيسة البطرسية في القاهرة الأحد قد أودى بحياة 25 شخصا و 49 مصابا.

وقال التنظيم في بيان صحفي، إن “أبا عبد الله المصري”، فجّر حزامه الناسف في الكنيسة، ما تسبب بمقتل وإصابة 80شخصًا.

وتابع: “وليعلم كل كافر ومرتد في مصر وفي كل مكان، أن حربنا على الشرك مستمرة، وأن دولة الخلافة ماضية في إراقة دمائهم، وشوي أبدانهم”، حسب نص بيان التنظيم.
أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن تفجير الكنيسة في مصر.

وقد بثت وكالة أعماق التابعة لتنظيم داعش بيانا للتنظيم يقول إن منفذ العملية يدعى عبد الله المصري.
وكانت السلطات المصرية قد قالت إن انتحاريا يدعى محمود شفيق محمد مصطفى هو الذي نفذ التفجير.

وهدد التنظيم في بيانه بمواصلة “حربه” في مصر وكل مكان على من وصفهم بالكفار.
غير أن البيان لم يحمل اسم “ولاية سيناء” كما دأبت البيانات السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *