مصر

مبارك: “معركة المنصورة كانت أشد وأقوى المعارك التي خاضتها القوات الجوية المصرية

كتب ياسر عبد الرازق

 

تحدث الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، عن ذكريات حرب أكتوبر، تزامنا مع احتفالات الجيش المصري والقوات الجوية بالانتصار في الحرب ضد إسرائيل عام 1973 اكد مبارك على أن معركة المنصورة كانت أشد وأقوى المعارك التي خاضتها القوات الجوية المصرية، حيث استمرت المعركة لأكثر من 50 دقيقة دمرت خلالها 17 أو 18 مقاتلة إسرائيلية، ولذلك اقترحت أن يكون يوم 14 أكتوبر 1973 هو موعد الاحتفال بالعيد السنوي للقوات”.

 

وقال الرئيس المصري الأسبق أن الرئيس الراحل أنور السادات كان صاحب قرار الحرب، مشيرا إلى أن شرارة الحرب بدأت عندما أطلقت قاذفات “توبوليف” صواريخ على مركز القيادة الإسرائيلي في سيناء في الساعة 2 إلا عشرة دقائق، وفي تمام الساعة الثانية ظهرا انطلقت المقاتلات المصرية.

 

وأشار إلى أنه تم الاتفاق مع السوريين على الحرب، وكانت كل القوات مستعدة لهذا اليوم ولكن لم يكن يعلم أحد ما هي ساعة الصفر، وكان الأمر شديد السرية.

 

ونوه مبارك أن السادات كان متحفظ على قرار الانسحاب بعد عملية الثغرة، مشيرا إلى أن الطلعات الجوية التي تمت تنفيذها لضرب القوات الإسرائيلية في الثغرة فاقت الطلعات الجوية التي تمت خلال الحرب كلها، وتم تكبيد القوات الإسرائيلية خسائر فادحة.

 

وقاد مبارك القوات الجوية المصرية خلال حرب أكتوبر، ضد القوات الإسرائيلية عام 1973، وتعد هذه الحرب رابع الحروب العربية الإسرائيلية، وقام وقتها مبارك بالطلعة الجوية الأولى التي أطلقت شرارة الحرب.

 

وخاضت حينها القوات الجوية المصرية إحدى أطول المعارك الجوية في التاريخ وهي معركة المنصورة، والتي استمرت لمدة 53 دقيقة في يوم 14 أكتوبر 1973، دمرت خلالها القوات الجوية المصرية 17 مقاتلة فانتوم إسرائيلية.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏قبعة‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق