مصر

مصر تحارب الأرهاب وتعليق الدراسة بسيناء

وطن بلا ارهاب

 

كتبت: سارة طارق حسن

نفذت القوات المسلحة عملية تطهير شاملة لتخليص سيناء من الإرهاب و القضاء علي كافة العناصر الأرهابية بها، حيث أعلن المتحدث العسكرى العقيد تامر الرفاعي في البيان الأول للعملية، أنها تهدف لأقتلاع و استئصال الإرهاب من جذوره، و ذلك بالتعاون مع مؤسسات الدولة، حيث بدأت تنفيذ العملية بتكليف من رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي للقيادة العامة للقوات المسلحة و وزارة الداخلية.

و قد اوضح مستشار إدارة الشئون المعنوية بالقوات المسلحة المصرية والخبير الاسترتيجي عبد المنعم كاطو، أنه تم تنفيذ العملية بعد العديد من الخطط و الاستعدادات و الأبحاث والدراسات الزمنية لرصد المواقع و البؤر و العناصر الإرهابية.

وقد أوضح الخبير الإستراتيجي اللواء جمال مظلوم احد أبطال حرب أكتوبر ، وجود تعاون و تكامل كبير من قوات بحرية وجوية وبرية ، و علي أثره تم تأمين جميع المعابر شرقاً وغرباً، و تم أيضاً رفع درجة الطوارئ و الإستعداد في المستشفيات.

و قد أصدر محافظ شمال سيناء اللواء عبد الفتاح حرحور، قرارًا بوقف الدراسة بجميع المراحل التعليمية في سيناء، بالتزامن مع عملية التطهير العسكرية التي ينفذها الجيش ضد العناصر الإرهابية، حفاظاً علي أرواح الأمة.

و قد تم وضع مخطط للتطهير في مناطق مختلفة من أنحاء الجمهورية و هي، شمال ووسط سيناء و دلتا مصر والظهير الصحراوي غرب وادي النيل.

حيث تعتبر العملية ضربة عسكرية قوية في منطقة الدلتا والمنطقة الغربية ومنطقة زيدان و أحتمالية استمرار العملية لعدة أسابيع أو أكثر.

و في البيان الثانى للمتحدث العسكرى أوضح أن القوات البحرية وقوات حرس الحدود، قد استهدافوا مخازن للأسلحة و الذخيرة للعناصر الإرهابية، كما تم تشديد إجراءات التأمين و المراقبة من قبل القوات البحرية لقطع خطوط الإمدادات بحرياً عن العناصر الإرهابية، كما أمنت قوات حرس الحدود والشرطة المدنية المنافذ الحدودية، و المجري الملاحي لقناة السويس، لتضييق الخناق عليهم.


الوسوم