حوادث

تفاصيل جديدة بالقضية الشهيرة إعلاميا ب”مذبحة الشروق”وبراءة المجني عليها من الخيانه

كتبت:آلاء إبراهيم

استمعت نيابة القاهرة الجدبدة لاقوال المتهم بوجودة علاقة اثمة مع المجني عليها  ويدعي “عواد.م، ” والذي نفي اقامة اي علاقة محرمة مع الزوجة المجني عليها وإحدى ضحايا مذبحة المعروفة إعلاميا بـ”مذبحة الشروق”.

نفي” عواد” كل الادعاءات المنسوبة اليه  وجود علاقة محرمة مع الزوجة المجني عليها والتي تدعي منال 27 سنة ،و لم ينكر معرفته بالمجني عليها،مؤكدا أنه تعرف عليها من خلال زوجته، و لم يسبق له التردد علي منزل المجني عليها ولم تنشأ بينهما أي علاقة كما أدعي زوجها والمتهم بذبحها هي و أطفاله الـ4.

واكد عواد في شهادته أمام النيابه،عدم علمه بالجريمة، وأنكر معرفته بوجود حكم قضائي صادر ضد المتهم،حيث ان المتهم هارب من حكم إعدام بسبب قتل صديقه في الطالبية منذ سنوات.

وكانت نيابة القاهرة الجديدة، أمرت في وقت سابق، بحبس المتهم بذبح زوجته وأطفاله الأربعة بمدينة الشروق، 4 أيام على ذمة التحقيق.

وتعود البداية عندما تبلغ لقسم الشروق بمقتل «منال ن. إ»، 27 سنه، وأطفالها الأربعة داخل الشقة سكنهم بمنطقة المساكن الاقتصادية بدائرة القسم”منطقة المستقبل” والعثور على جثثهم مفصولى الرأس وبجوارهم سكين وعدم تواجد الزوج.
على الفور شكلت مديرية أمن القاهرة فريق بحث بالاشتراك مع مصلحة الأمن العام، لكشف ملابسات الواقعة والعمل على ضبط مرتكبها، حيث تبين من خلال التحريات هروب الزوج المدعو كرم “38 “سنة وتوجهه إلى بلدته بناحية «آبار الوقف» بدائرة مركز شرطة أخميم بمحافظة سوهاج.

وعقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج والإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، وإعداد الأكمنة اللازمة أسفرت إحداها عن ضبطه حال تواجده بمحطة سكك حديد سوهاج، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة لشكه في سلوك زوجته، وانفصالهما قبل ثلاثة أيام من ارتكاب الواقعة.

وتأكدت شكوك المباحث بارتكاب الاب للواقعه عقب هروبه مباشرة واختفائه تماما،بالاضافه لاقوال الشهود الذين اكدوا وجود نزاعات بين الجاني والمجني عليها ،آخرها قبل الحادثة بثلاثة ايام ،وقامت بصفته علي وجهه عقب مشادة كلامية حادة،وقامت علي إثرهابصفعه علي وجهه،وتم الطلاق في ذات الليلة.

بينما أكد المتهم ان السبب الحقيقي شكه في سلوك زوجته ونسب أولاده واتهم المدعو عواد سالف الذكر بوجود علاقة غير مشروعه مع زوجته،مما أثار حفيظته وجعلته يتوجه الشقه بحجة رؤية أولاده ووضع المنوم في كولمان

المياه ثم بأم بتنفيذ المذبحة بكل ثبات ودون أن تفر دمعه واحدة من عينيه.

وتستأنف النيابه التحقيقات في الواقعه للتاكد من صحة الاقوال، واستمرار حبس المتهم علي ذمة القضية

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *