عاجلمحافظاتمصر

حصر المتخلفين عن التصويت في الانتخابات الرئاسية الأخيرة لاتخاذ الإجراءات القانونية

بعد مرور 6 أشهر على إجراء الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي بنسبة 97.08%؛ بدأت الهيئة اتخاذ إجراءاتها في حصر المتخلفين عن التصويت في الانتخابات، واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنهم، إذ يبلغ عدد الناخبين المقيدين بقاعدة بيانات الناخبين 59 مليونًا و78 ألفًا و138 ناخبًا، بينما بلغ عدد الحضور 24 مليونًا و254 ألفًا و152 ناخبًا، بنسبة مشاركة 41.05%.
حصر الممتنعين عن التصويت
وكشف مصدر قضائي أن الهيئة الوطنية للانتخابات قاربت على الانتهاء من حصر المتخلفين عن الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية وفقًا لكشوف الناخبين، والتي أجريت أيام 26 و27 و28 مارس الماضي، تمهيدًا لاتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن.

30 مليون مواطن لم يشاركوا في الانتخابات
وقال المصدر في تصريحاتٍ لـ«فيتو» إن عدد المتخلفين عن الإدلاء بأصواتهم اقترب من 30 مليون مواطن، ومن المقرر إرسال كشوف الأسماء إلى النيابة العامة لاتخاذ إجراءاتها، تطبيقًا لأحكام القانون فيما يتعلق بتوقيع غرامة مالية على الناخبين الذين يتخلفون عن الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات.

إقرار الغرامة
وأضاف المصدر أن النيابة العامة توقع على الكشف وإقرار الغرامة على الممتنعين عن التصويت واتخاذ إجراءات تحصيلها، أما المواطنون الذين تخلفوا عن التصويت بسبب عذر؛ فيمكنهم التقدم بما يفيد أسباب امتناعهم عن التصويت، كعذر طبي، أو سفر مفاجئ، أو غيرها.

احترام وتطبيق القانون
وأشار المصدر إلى أن الهدف من ذلك هو احترام وتطبيق أحكام القانون، فالمادة 43 من قانون 22 لسنة 2014 بشأن تنظيم الانتخابات الرئاسية تنص على: «يُعاقب بغرامة لا تتجاوز 500 جنيه من كان اسمه مقيدا بقاعدة بيانات الناخبين وتخلف بغير عذر عن الإدلاء بصوته في انتخاب رئيس الجمهورية».

تحليل إحصائي لنسبة التصويت والاستفادة منه مستقبلًا
من جانبه؛ قال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات والمتحدث الرسمي باسمها، إن الهيئة تعكف حاليا على إعداد تحليل إحصائي لنسبة التصويت ونوعية وجغرافية التصويت، للاستفادة منه في الانتخابات المقبلة، وزيادة نسبة الوعي والمشاركة في بعض المناطق وفقًا للخريطة الإحصائية، التي من المقرر الانتهاء منها قبل نهاية العام الجاري.

ارتفاع نسبة تسجيل الإناث
وأوضح «الشريف» أن نسبة الذكور تبلغ 50.03% من إجمالي أعداد الناخبين، بينما تبلغ نسبة الإناث 49.07%، وأن تلك النسب تشير إلى جهد القائمين على تسجيل البيانات واستخراج بطاقات الرقم القومي، من بينهم المجلس القومي للمرأة، لافتا إلى ارتفاع نسبة تسجيل الإناث التي تصل إلى ما يقرب من نصف المقيدين بقاعدة بيانات الناخبين، نتيجة نجاح القائمين على تسجيل الإناث واستخراج لهن بطاقات رقم قومي رغم صعوبة هذا الأمر في بعض المناطق النائية والمحافظات الحدودية.

تنقية بيانات الناخبين
وأكد لـ«فيتو» أن هناك لجانا دائمة تعكف على تنقية قاعدة بيانات الناخبين بشكل دائم ومستمر، وحذف المتوفين والمحكوم عليهم والمحرومين من التصويت وفقًا لقانون مباشرة الحقوق السياسية، موضحا أن وزارة الصحة استفادت من قاعدة بيانات الناخبين في الحملة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي للكشف عن وعلاج فيروس «سي»، قائلًا: إن قاعدة البيانات تتسم بالدقة تحت إشراف الهيئة الوطنية للانتخابات.

المصدر فيتو

غرامة التهلف عن انتخابات الرئاسة
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *