مقالات واراء

عفوآ أيها الآباء إنتبهواااا !!!!!

بقلم : منى العراقى
( إحنا طول السنه بنصرف فلوس أكل وشرب ولبس ودروس خصوصيه ومواصلات إحنا عاوزين مجموع يدخلك كلية كذا ……. إلخ وما شابه ذلك من أقوال.
هذه الكلمات وإن تحمل فى طياتها معاناة الأسره المصريه وتكبد المعيشه عليهم إلا أنها خطر يداهم أبنائنا وتصنع بداخلهم جروحآ نفسيه تؤدى إلى عواقب وخيمه منها الإنتحار وصنع إرهابى يحارب وطنه الذى وصل به حد النقم على النعم فالأبناء فى مراحل عمريه مختلفه تحتاج أن نبعد بهم عن أسلوب التخويف والتهديد والرهبه من الأشياء الجميله التى تبعث بداخلهم الإحباط لتصل بهم إلى الإنتحار مثلما نسمع ونشاهد فى ذماننا هذه وكثير منا قد يتناسى قدرات إبنه العقليه يحلم له بمستقبل علمى أفضل ولكن قد يكون ميول الإبن وقدراته العقليه لا تستوعب ذلك فهنا تحدث الكارثه فلا يكلف الله سبحانه وتعالى نفسآ إلا وسعها فرفقآ أيها الآباء فتعالوا بنا نستقطب أبنائنا عن طريق التحفيز والتشجيع والإثابه والمدح بدلآ من توبيخهم والتقليل من شأنهم لنصل إلى غايتنا الحكيمه فى أبنائنا ولعلنا نعلم جيدآ أن الله عز وجل عندما أرسل نبيه موسى عليه السلام إلى فرعون بعدما طغى ليقولا له قولآ لينآ لعله يتذكر أو يخشى فالقول اللين والهواده مع أبنائنا والتعظيم من شأنهم على أنهم صالحين بداخلهم ويستطيعون التغلب على المشقه والمتاعب وتحقيق أهدافهم ليصلوا إلى أعلى المراتب وأفضل الطوحات ونكون بذلك قد حققنا الغايه والوسيله فى النهوض بجيل يحافظ على وطنه ومستقبله .
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق