حوادث

انتحار طالبة بطب المنصورة بالحبة القاتلة

 

كتب – إيهاب نظيم

أقدمت طالبة بكلية طب الأسنان جامعة المنصورة علي الانتحار، بتناولها قرص كيماوي سام يستخدم في حفظ الغلال “حبة الغلة القاتلة” مما تسبب في مصرعها بمستشفى شربين المركزي في الدقهلية، وادعت أسرتها أنها كانت تعاني من مرض نفسي.

تلقى اللواء فاضل عمار مدير أمن الدقهلية، إخطارا من العميد سامي الحديدي، مأمور مركز شرطة شربين، بورود بلاغ من مستشفى شربين المركزي، بوصول طالبة تعاني من حالة إعياء شديدة أدعاء تناول مادة سامة، جري تحويلها إلي مستشفى المنصورة الدولي إلا أنها لفظت أنفاسها الأخيرة هناك.

انتقل الرائد محمد الأرضي، رئيس مباحث شربين، إلى مكان البلاغ وبالفحص تبين أن الطالبة تدعى سارة س. ب.، ٢٥ سنة، مقيمة بإحدى قري شربين، وأنها تدرس في الفرقة الخامسة بكلية طب الأسنان جامعة المنصورة .

وبالفحص تبين أنها تناولت قرص سام من المستخدم فى حفظ الغلال، وتم تحويلها إلى مستشفى المنصورة الدولى، ولفظت أنفاسها الأخيرة هناك.

وبسؤال والدها في محضر الشرطة، أكد أن نجلته كانت تعاني من مرض نفسي، وقدم روشتات طبية تثبت أقواله، وفوجئ بحالتها السيئة ونقلها إلي المستشفى.

جري نقل الجثة إلي ثلاجة حفظ الموتى بمستشفى المنصورة الدولي تحت تصرف النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق