الدقهليةحوادث

《أخلاق صفرية .. رجولة وهمية .. وشهامة فانية》 الأفعال الفاضحة تتوغل وتندس .. والمنصورة تستهل عامها الجديد بأزمة أخلاق

كتبت :آلاء إبراهيم

مع حلول الساعات الأولي للعام الميلادي الجديد ووسط احتفالات وإطلاق الصواريخ و أصوات الموسيقي ترج المحافظات بأركانها استقبالا لعام جديد انبعثت صرخات من مدينة المنصورة أسكتت كل غناء وأطفأت جميع الأضواء المتلالاة بواقعة تحرش جماعي بفتاة في ليلة رأس السنة وسط مرأي ومسمع من الجميع.

بمنتصف الليل والساعة تشير بعقاربها إلي الثانية عشرة لتتعالي أصوات الكبار والصغار وتمتلئ الشوارع بالزينة وأزياء بابا نويل احتفالا بالكريسماس ،مطلقين امنياتهم لعنان السماء يتجرأ مجموعة من الذئاب البشرية بالاعتداء علنا علي فتاة تتجول مع شاب بمدينة المنصورة

البداية عندما تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر تجمهر العشرات حول فتاة ممزقة الملابس في محاولة للاعتداء عليها جنسيا والتحرش بها إلي أن نجح بعض الرجال في تهريبها بواسطة ملاكي انطلقت بها مسرعة عن مكان الواقعة.

كما تمكنت مديرية أمن الدقهلية من القبض علي مجموعة من المتورطين في الواقعة وجاري فحص الكاميرات المتواجدة بمكان الحادث للتعرف علي باقي المتهمين المتحرشين بالفتاة

ومن هنا رصدت جريدة وموقع المنصورة اليوم بعض الآراء والتي انقسمت بين مؤيد ساخط علي الشهامه التي انتزعت من نفوس الشباب وبين معارض يلقي باللوم الأكبر علي الفتاة المغربية واتهامها بأنها المسؤول الأول عما تعرضت له مساء أمس في ليلة احتفالات الكريسماس والتي جاءت كالتالي:-

حيث هاجمها “ن.م” قائلا(البنت غلطانة ولبسها للاسف ملفت للنظر لاي عابر ) وأيدته في القول”ن.و” قائلة(اللي حصل امبارح وانتشر علي مواقع التواصل الاجتماعي شئ مقرف وانعدام للأدب سواء من الشباب او الفتاة ولا شئ يبرر لها فعلتها بتجولها بتلك الملابس العارية والضيقة جدا )

كما اضاف”م.ع.ا” ان ظهور الفتاة بذلك المنظر وسط الشارع والتجول احتفالا بالكريسماس ليس من باب الحرية الشخصية خاصة اننا لسنا بمجتمعا غربيا بل بدولة الأزهر والتي تنص اعرافها علي الاحترام في الملبس والتصرف.

واستهجن “م.ا.ش” واقعة التحرش وان ازمة الأخلاق وفساد الشباب اصبح من الروتين اليومي في الوقت الحالي لكن ما رايته بالفيديو جعلني اسب تربيتهم وربنا يلطف بينا.

كما هاجمتها “ب.ح”قائلة(دي من غير هدوم ولبسها فضيحة ودا مش منظر تنزل بيه مصر)

واستنكر” أ.س” الواقعة قائلا( اذا كانوا البنات مش محترمين في لبسهم ميديش لحد الحق انه يتحرش بيهم دا يدل علي ان مفيش لانخوة ولا رجولة وشوفوا سمعة مصر هتبقي ايه بين الدول بسبب عدم ردع الشباب).

وقال “م.ا.ب”( للاسف الواقعة لوثت أهالي المنصورة باكملها ولم تقتصر علي المتحرشين).

وقالت” أ.ي”(هي اللي عملت كده في نفسها باللبس العاري اللي كانت ماشية بيه ده وانا لا ابرر للشباب التحرش ولكنها المسؤول الاول عما حدث)

وقالت “س.ش” والتي هاجمت هي الاخري الفتاة بل وطالبت بالقبض عليها بتهمة الفعل الفاضح في الشارع العام.

واختتم الآراء “ش.ح” قائلا(وهذه هي النتيجة الطبيعية لغياب الدين في حياتنا ،حتي الشهامة والرجولة انعدمت عند كثير من البشر الا من رحم الله وانا لله وانا اليه راجعون)

وتأرجحت الآراء بين مؤيد ومعارض الا ان الجميع اتفق علي استنكار الواقعة بكافة نواحيها في مطالبة بردع الشباب المتهمين في الواقعة ومنهم من طالب باقصي عقوبه وهي الاعدام في ميدان عام كي لاتصدر مثل تلك الافعال القذرة من الآخرين.

كما طالب المحامي طارق العوضي ابن السنبلاوين بالحصول علي معلومات تخص الفتيات اللائي تم التعدي عليهم باحد شوارع مدينة المنصورة ،مقسما باتخاءه كافة السبل للاتيان بحقوقهن التي لن تهدر.

استقبلت عروس النيل العام الجديد بواقعة مشينة لا يبررها عرف ولا دين؛ فتاة تتجول بثياب غير لائقة وذئاب بشرية تلهث ورائها وتكشف للحصول علي متعة محرمة.. تتوالي علي اسماعنا وقائع التحرش فتارة نرصد تحرش الشاب بالفتاة وتارة نرصد تحرش الفتاة بالفتي فبأي زمن نعيش..
وأي خير ننتظر وأي مستقبل نأمل..
انهارت الأخلاق بعد ما تشققت جدرانها لسنوات وسنوات دون جدوي في ترميمها ، انتشرت الأفعال الشاذة المحرمة في البلاد وصارت حقا لكل شاب حتي يثبت رجولته وسط رفقائه الفاسدين.. يظل قانون التحرش حبر علي ورق ليتلألأ بريق الإباحية والبلطجة وتوارت الشهامه والأخلاق لحين اشعار آخر .. والحل يكمن في معرفة الدين حق المعرفة واصلاح مفاسد الشباب بوضع الرقابة علي مواقع الانترنت والأفلام السينمائية التي كانت كالرصاصة المدمرة لأخلاق الشباب.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق