رياضة

عام مضى علي رحيل سعد سليط نجم نادي المنصورة والمنتخب في الزمن الجميل

كتب ياسر عبد الرازق
تحل اليوم الذكرى الأولى لوفاة سعد سليط، نجم مصر والمنصورة السابق، الذي رحل عن دنيانا في الثاني من أبريل عام ٢٠١٩بعد سنوات من العطاء لنادي المنصورة وكرة القدم المصرية بدأت مع مطلع السبعينات حتى اعتزاله اللعب منتصف الثمانينات.

لعب سعد سليط لنادي المنصورة، وكان أحد أبرز نجوم جيل الرواد الذي صنع اسم ممثل الدقهلية في الدوري الممتاز مع الثلاثي محمد الشال، وثروت فرج، ومحمد الهادي، وميمي بدير، وانضم هذا الخماسي لمنتخب مصر الأول، حتى بداية الثمانينات وحصد المركز الثالث موسم 75/76 ثم الرابع موسم 76/77، حتى هبط المنصورة مجددًا للمظاليم باعتزال هؤلاء النجوم في منتصف الثمانينات.
كان الظهور الأول لسليط في الدوري الممتاز خلال مباراة المنصورة والقناة يوم 20 سبتمبر عام 1974، وانتهت بفوز أبناء الدقهلية بثلاثية سجل منها هدفًا، وكانت آخر مبارياته في الدوري الممتاز مع المنصورة أمام المنيا وانتهت بالتعادل 1-1 يوم 8 نوفمبر عام 1985.
لعب سعد سليط لمنتخب مصر وسجل ظهوره الأول أمام زامبيا يوم 15 يوليو 1977، وانتهت المباراة بفوز الفراعنة بهدفين نظيفين في إطار منافسات التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق