الدقهليةحوادثعاجلنبروة

مفاجأة : الإمام صاحب فيديو الهروب من الشرطة بسبب صلاة العيد بنبروه طالب ويعمل جزار

كتبت: شيماء العدل

أكد الشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية، أن صاحب واقعة محاولة إقامة صلاة العيد فى مدينة نبروة، ليس أماما ولا خطيبا يتبع الأوقاف، بينما هو طالب ثانوي،أزهرى و أن الواقعة كانت فى منطقة خالية، بعيدة عن المساجد، ولا يوجد أى علاقة الأوقاف بتلك الواقعة.

وأضاف زيادة أنه فور علمه بالواقعة قام بتتبع الفيديو والمنطقة التى تم تسجيله بها تبين أنها بعيدة عن المساجد، وأن صاحب الفيديو المنتشر طالب فى الصف الثالث الثانوى الأزهرى يدعى “محمود.م.ا”، وتم إخطار الجهات المعنية للتأكد من صحة الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية.

وتبين أن صاحب واقعة الفيديو المنتشر هو طالب بالصف الثالث الثانوى الأزهرى يدعى محمود م ، ويعمل بمحل جزارة داخل مدينة نبروة، ومعروف عنه قيامه بقراءة القرآن الكريم على المقابر فى المناسبات، وجارى التحقيق في الواقعة.

كان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا مقطع فيديو لإمام وخطيب مسجد يصلى صلاة العيد فى إحدى مساجد نبروة بمحافظة الدقهلية، واتفق مع بعض الأهالى بالمنطقة الذين يقيمون بها على أداء صلاة العيد بالمسجد.
وأظهر الفيديو تجمع عدد كبير من الأهالي فى المسجد وقاموا بالتكبير وأداء صلاة عيد الفطر المبارك، وفور حضور سيارة الشرطة وسماع صوت النجدة، فر الإمام هاربا تاركا المصلين يهربون فى جميع الشوارع المجاورة للمسجد في مشهد لم نراه من قبل .
وبعد انتشار الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، طالب المواطنين بمعاقبة الإمام وأهالي القرية الذين استجابوا لدعواته، خوفا من انتشار فيروس كورونا، حيث تؤدي هذه التصرفات غير المسئولة من الأشخاص الذين يسعون إلى التجمعات وانتشار فيروس كورونا في مختلف الأماكن.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق