الدقهلية

فرحة طلاب الثانوية العامة بالمنصورةبامتحاني الفلسفة والمنطق والاحياء وانقسامهم حول الاستاتيكا

متابعة ياسر عبد الرازق و نورهان خالد
واصل طلاب وطالبات الثانوية العامة بالمنصورة اداء امتحاناتهم باللجان المنتشرة لمدينة المنصورة، والتي؛ شهدت تواجدا امنيا مكثفا منذ الصباح الباكر، وانتشرت سيارات الإسعاف للخروج بالامتحانات لبر الأمان.
وقد تباينت اراء الطلاب في مادة الاستاتيكا حيث رأي أحمد علي ان الامتحان في مستوى الطالب المتوسط مع وجود بعض المسائل التي تميز الطالب المتفوق.
بينما أكد سامح محمد ان الامتحان طويل والوقت لايكفي للإجابة والمراجعة.
اما عن امتحان الفلسفة والمنطق قالت الطالبة مريم علي ، ان امتحان الفلسفة سهل ولكن طويل ويحتاج الي وقت إضافي.

وأضافة الطالب أحمد محمد أن امتحان الاحياء كان سهل ولكن في بعض اسئله صعبة والامتحان في مستوي الطالب المتوسط

وقال الطالب على إيهاب امتحان الفلسفة والمنطق سهل جدا وخرجت قبل انتهاء الوقت بنصف ساعه.
بينما قالت الطالبة منة الله ان امتحان الاحياء كان كويس جدا ، ولكنه كان طويل.
اما نهى جابر فرات ان الامتحان لم يأتي من أسئلة المنصة، وانه يحتاج الطالب الملم بالمنهج كله ويحتاج للتركيز كبير.
وقد تداولت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي صورا للامتحانات الثلاثة بعد نصف ساعة من زمن الامتحانات، وهو مااثار استياء أولياء الأمور، واعربوا عن غضبهم الشديد، لضياع مجهود الطلاب المتميزين، و اصابتهم بالاحباط.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق