أجاالدقهليةحوادث

إنتحار ربة منزل شنقًا بأجا لعلمها بوفاة والدتها

كتبت : نورهان خالد

عثر أهالي قرية ميت فضالة التابعة لمركز أجا بمحافظة الدقهلية ، علي جثة ربة منزل مشنوقه داخل منزلها ، وذلك لعلمها بوفاة والدتها بدولة ليبيا.

تلقي اللواء رأفت عبد الباعث مدير أمن الدقهلية إخطارا من اللواء مصطفى كمال مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ لمركز شرطة أجا من بعض الأهالي بقرية ميت فضالة التابعة لدائرة المركز ، بقيام إحدي السيدات بالأنتحار شنقاً داخل الشقة سكنها بذات القرية.

وبإنتقال الضباط والفحص تبين أن محل البلاغ عبارة عن شقة كائنة بالطابق الأول علوي بمنزل مكون من طابقين وبالدلوف داخلها تبين قيام المدعوة ” سعاد . م. ا” 45 سنة ، ربة منزل ، ليبية الجنسية ومقيمة بقرية ميت فضالة طرف زوجها المدعو ” سامي . ال .ال ” 52 سنة ، عامل باليومية ، بشنق نفسها داخل غرفة تستخدم لحفظ الحبوب ، بإستخدام حبل غسيل بلاستيكي طرفه مربوط بحلقة حديدة بسقف الحجرة والطرف الأخر حول عنقها وأسفلها برميل متوسط الحجم ، وبمناظرة الجثة تبين أنها ترتدي ملابسها كاملة ، وعدم وجود ثمة إصابات ظاهرية .

وبسؤال زوجها أيد ذات المضمون وأضاف بأنه حال تواجده خارج المنزل للعمل تلقي إتصال هاتفي من أحد الأهالي مفاده قيام زوجته بالأنتحار شنقاً وعلل ذلك لمرورها بحالة نفسية سيئة لعلمها بوفاة والدتها بدولة ليبيا منذ حوالي 4 أيام وعدم تمكنها من السفر .

وبسؤال نجلها قرر بأنه شاهد والدته المتوفاة حال صعودها علي البرميل وقيامها بربط حبل في حلقة سقف ولف الطرف الأخر حول عنقها ، وحال سؤاله لها عن سبب ذلك قالت ” سامحني يا ابني ” وقامت بدفع البرميل.

وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى أجا المركزي ، وتحرر عن ذلك المحضر لازم وجاري العرض على النيابة العامة.

رقم الواتس للتواصل وعرض اعلاناتكم على المنصورة توداى
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق