مقالات واراء

الرئيس التنفيذي لشركة تمام لخدمات صيانة التكييف والمباني يقدم روشتة سريعة ونصائح هامة للحفاظ علي أجهزة التكييف وتقليل استهلاك الكهرباء

بقلم : هاني المكاوي

في خلال الصيف، يشتد الضغط الذي نمارسه على مكيّف الهواء، هذا الجهاز الذي أصبح حاضراً في بيوتنا وأماكن عملنا، والذي باتت تعتمد عليه راحتنا ورفاهيتنا. والصيانة بشقّيها الوقائي والعلاجي وحدها تستطيع أن تضمن لأجهزة التكييف قدرتها على العطاء بالفاعلية القصوى وتحمي الاستثمار فيها، وتقلل تكلفة إصلاحها. وفيها ما يتجاوز ضمان أداء المكيف ليشمل جوانب صحية واقتصادية، أكد السيد عزت إبراهيم الرئيس التنفيذي لشركة تمام لخدمات صيانة التكييف والمباني و التي تعد من أكبر شركات صيانة التكييف أن سوق صيانة المكيفات شهد إقبالًا من قبل المستهلكين بنسب تتراوح ما بين 70%لـ 80% ، نظرًا لارتفاع درجات الحرارة مع حلول الموسم الصيفى بالإضافة إلى ارتفاع أسعار المكيفات بنسبة 70%، الأمر الذى أدى إلى إقبال المستهلكين لصيانة المكيفات بدلًا من شرائها.

فإن أسعار صيانة المكيفات سجلت ارتفاعًا عن العام الماضي بنسبة 40% نظرًا لارتفاع سعر العملة وقطع الغيار على خلاف ارتفاع سعر الوقود مشيرًا إلى أن تفاوت أسعار قطع الغيار المحلية بنسبة 30% بينما زادت أسعار القطع المستوردة 50%. ولتجنب الأعطال وأعمال الصيانة بصفه مستمرة قدم لنا بعض النصائح والإرشادات
بداية من تقليل استهلاك الكهرباء والمحافظة على جودة التبريد وإطالة عمر الجهاز على المدى الطويل لضمان فترة تشغيل أطول بتكلفه أقل وتغطية مساحه أكبر مع ارتفاع درجة حرارة الجو إلى مستويات قياسيه وبالتالي زيادة الاستهلاك للتكييفات
و لابد من قيام اصحاب الاجهزة بعمل صيانة بشكل دوري حيث يوجد نوعين للصيانة وهي الصيانة الوقائية والعلاجية
وتهدف الصيانة الوقائية الى التأكد من سلامة أجزاء المكيف كافة وحسن أدائها لوظائفها استباقاً لوقوع أية أعطال محتملة.
اما الصيانة العلاجية التي يجب القيام بها عند استشعار أي خلل مهما كان بسيطاً
ومن نصائح رفع كفاءة التكييف
-إغلاق منافذ الهواء
من المهم أن تحرص على غلق كل منافذ الهواء الموجودة في الغرفة التي يعمل بها المكيف سواء كانت هذه المنافذ أبواباً أو شبابيك أو حتى ستائر . و ذلك لكي تمنع تسرب أشعة الشمس و الهواء الساخن إلى داخل الغرفة و من ثم ارتفاع درجة حرارتها مرة أخرى بشكل يجعل المكيف يزيد من مجهوده لإعادة تبريد الغرفة . كما أن بقاء أحد هذه المنافذ مفتوحة يؤدي إلى تسرب الهواء البارد إلى خارج الغرفة و فقدها رطوبتها .
-رفع درجة حرارة التكييف
إذا كنت ترغب في رفع كفاءة التكييف فلابد و أن تقوم برفع درجة حرارته قليلاً, لأن ضبطه على درجات منخفضة يساهم في استهلاكه كما أنه ينتج فواتير كهرباء باهظة الثمن . لذا فمن المهم جداً أن تضبط التكييف على 24 درجة مئوية فأكثر , فهذا سيعطيك التبريد المطلوب دون أن يهلك التكييف أو يؤثر على كفاءته بالسلب .
-تنظيف فلاتر التكييف
إن فلاتر التكيف هي الجزء المسؤول عن تنقية الهواء قبل إخراجه إلى المحيط الخارجي، وعملية التنقية هذه عادة ما ينتج عنها بعض الرواسب و الأتربة التي تملئ الفلاتر و تسدها, و من ثم فإنها ستمنع تدفق الهواء البارد إلى الغرفة, و من هنا يجب تنظيف هذه الفلاتر بشكل دوري و مستمر, عن طريق فكها من مكانها بحسب التعليمات المذكورة في دليل الاستعمال و من ثم غسل هذه الفلاتر جيداً تحت ماء غزير و باستخدام فرشاة تنظيف, و بعد ذلك يتم تجفيف الفلاتر و تركها قليلاً في الهواء الطلق, ثم إعادتها إلى مكانها الصحيح مرة أخرى . حيث أن عملية التنظيف هذه تؤثر و بشكل مباشر على رفع كفائة التكييف و زيادة قدرته على التبريد, فستجد أنه قد عاد كما لو كان جديداً .

-تنظيف الوحدة الخارجية للتكييف
لا يسعنا وضع نصائح لرفع كفاءة التكييف دون الإشارة إلى ضرورة تنظيف الوحدة الخارجية للتكييف التي عادة ما يتراكم عليها الكثير من الأتربة و الأوساخ نتيجة وجودها في العراء, و ذلك عن طريق فك غطائها الخارجي و تنظيفها بواسطة مكنسة كهربائية أو أي فرشاة تنظيف . و سوف تساهم عملية التنظيف هذه في رفع كفاءة التكييف لأنها ستفتح المجال لعمليات التبادل الحراري اللازمة للتبريد .
-تشغيل المكيف على وضعية المروحة
يساعد تشغيل التكييف على وضع المروحة في تقليل الضغط على محرك التكييف, فهذه الخاصية لا تطلب بذل الكثير من المجهود و لا استهلاك المزيد من الطاقة , لذا فإن الخبراء ينصحون المستخدمين بتشغيل المكيف في بادئ الأمر على وضعية التبريد, ثم تحويله بعد ذلك على وضعية المروحة بعد أن تصبح الغرفة باردة .
-غسيل المكيف
لابد من عمل غسيل للمكيف مرتين بالسنة قبل بداية الصيف وعند نهاية الصيف وذلك احرص على تنظيف مكيفات المنزل
‏لتجنب خطر التعرض للملوثات مثل العفن والبكتيريا المختبئة داخله وحفاظا على صحة العائلة.
فكما بينت الأبحاث الحديثة أن الجسم البشرى قادر على التكيف مع درجات الحرارة المتوسطة والشعور بالبرودة أسرع من السخونة ويجب تشغيل المراوح مع التكييف على درجة حراره متوسطة وبأي نوع من المراوح وخصوصا مراوح السقف يمكن أن تساعد في الحفاظ على الهواء البارد موزعا في جميع أنحاء المنزل ويقول جيمس براون أستاذ الهندسة ومدير مركز المباني عالية الأداء في جامعة بوردو إن هذا يرفع بعض العبء عن نظام التكييف فقط كما يجب التأكد من أن مراوح السقف تدور عكس اتجاه عقارب الساعة خلال فصل الصيف وهو الأمر الذى يعزز من تدفق الهواء
وأهم اجراء كما يخبرنا جيمس براون أستاذ الهندسة أن غسيل التكييف مرتين بالسنة مع عمل الصيانة الدورية والوقائية له تحد من استهلاك الكهرباء وتزيد من كفاءة التكييف وتطيل عمر الجهاز.
كما ننصح العملاء بالقيام بضرورة الاهتمام بعمل الصيانة الوقائية ويكون من خلال شركة متخصصة في هذا المجال.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق