الدقهليةمقالات واراء

مدير مركز جراحة الجهاز الهضمى جامعة المنصورة: عمليات زراعة الكبد تتم بأيدى مصرية

حوار : شيماء العدل ونورهان خالد
يعتبر مركز الجهاز الهضمى الجامعى بالمنصورة فى محافظة الدقهلية، صرح طبى كبير ومركز آمن لعلاج آلام المرضي، فهو المركز الأول على مستوى الشرق الأوسط الذى يقوم بجراحات المناظير والمركز الرابع عالميا فى تخصص جراحات الجهاز الهضمى،ويتوافد على المركز الكثير من العرب والأفارقة لتلقى العلاج والمرضي يتلقون الرعاية الكاملة دون تفريق وبه أطباء وممرضات يعملون دون توقف للإرتقاء بالمركز .
تولى الدكتور حلمى عزت مديرا لمركز جراحة الجهاز الهضمى جامعة المنصورة، 17 أغسطس 2020 بتكليف من الدكتور أشرف عبد الباسط رئيس جامعة المنصورة لمدة عام.
ولد الدكتور حلمى عزت 1973 حاصل على الدكتوراه من جامعة المنصورة عام 2011،وشغل منصب الأستاذ المساعد بقسم الجراحة العامة بكلية الطب منذ عام 2017 ، وتولى منصب نائب مدير مركز جراحة الجهاز الهضمي بتاريخ 26 يونيو 2019.
وفى حوار ل “المنصورة توداى”مع مدير مركز جراحة الجهاز الهضمي بجامعة المنصورة عن الخدمات المقدمة للمواطنين وعمليات زراعة الكبد من متبرع حى داخل المركز ونسبة نجاحها.
فى البداية حدثنا عن برنامجكم لمواجهة فيروس كورونا؟
الدولة تضع معايير لمواجهة كورونا وليس لأى مكان حرية التصرف باتجاهاته، وهناك توصيات من وزارة الصحة والتعليم العالى تصل لرئيس جامعة المنصورة وتصل للمدير التنفيذى ثم تصل إلينا ويتم تنفيذها للخروج من الأزمة بحيث لاتتأثر مهمتنا فى جراحة الجهاز الهضمى أو تتعطل، ونعمل فى ظل الظروف العصيبة لأزمة كورونا ونتمنى أن نعبر هذه المرحلة ونعود لنعمل بأقصى طاقة لنا.
كلمنا عن إنجازات مركز جراحة الجهاز الهضمى؟
مركز جراحة الجهاز الهضمى جامعة المنصورة حقق إنجازات كثيرة خلال الفترة الأخيرة، وفى حصاد 2020 حققنا أرقام خيالية فى العمليات الجراحية ذات المهارة الخاصة قمنا بإجراء أكثر من 3000 عملية جراحية ذات طابع خاص وأجرينا أكثر من 70 حالة زراعة كبد من متبرع حي خلال العام الماضى وتخطي إعداد المناظير 5000 منظار ، وأجرينا أشعة لأكثر من 10 آلاف مريض في ظل تلك الظروف واتخذنا كافة الاجراءات الاحترازية.
ويتكاتف جميع أفراد مركز الجهاز الهضمي من أول الأطباء إلي العاملين علي البوابة لتحقيق أهداف المركز، ونسعي دائماً للقضاء علي قوائم الانتظار ولكننا مضغوطين ، فأكثر من 40 إلي 50 مريض زراعة كبد نقوم بتحضيرهم ونجرى حالتين أو 3 حالات أسبوعيا ويتلقي المريض علاجه بشكل مجاني تماما واذا عاني المريض بعد يوم أو حتى بعد 20 سنة من أى مضاعفات من عملية أجراها في المركز فهو مريض الجهاز الهضمي، وأجرينا أكثر من 805 عملية زرع كبد منذ افتتاح المركز من 2004 واضاف الدكتور حلمي أن مركز الجهاز الهضمي التابع لجامعة المنصورة يعتبر اقوي برنامج حكومي برئاسة الدكتور أشرف عبد الباسط رئيس جامعة المنصورة .
وأوضح مدير المركز أنه خلال العام الماضى 2020 تردد على العيادة الخارجية بالمركز حوالي 5 آلاف مريض منهم 681 مريض أجنبي من خارج البلاد وتم عمل فحص بقسم الآشعة التشخيصية بالمركز تشمل الآشعة التلفيزيونية – الآشعة المقطعية متعددة الطبقات وفحص الجهاز الهضمى العلوى والسفلى بالصبغات الباريوم فضلا عن علاج أورام الكبد بالتردد الحراري والأشعة التداخلية والتي يعد المراكز مميزا فيها بامكانياته و الكفاءات الموجوده به
هل يستعين المركز بخبرات أجنبية فى عمليات زراعة الكبد؟
في البداية كنا نستعين ببعض الخبرات الأجنبية ولكن الآن تتم جميع عمليات زراعة الكبد بأيدي مصرية، ووصلنا لنسبة نجاح من 84 ٪ الي 94 ٪؜ هذه العمليات بأيدى مصرية 100 ٪. هل تتم عمليات زراعة الكبد داخل المركز من متبرعين أقارب المريض؟ عمليات زراعة الكبد داخل المركز تتم عن طريق أحد أقارب المريض تبعا للسن وللحالة الصحية للمتبرع، وتكون نسبة النجاح مرتفعة لعمليات الزراعة بالمركز وبتتم عن طريق نفقة الدولة أو التامين بدون تكاليف على المريض ويكون التبرع من أقارب المريض إلى الدرجة الخامسة.
ماهى التطورات داخل المركز الفترة القادمة؟
هناك مبني جديد لزراعة الكبد بدأنا في تجهيزه، المبني مكون من11 طابق علي مساحة 700 متر بتكلفة 700 مليون جنيه، وهذا يمر علي 4 مراحل يتم تجهيزه وهذا سيساعدنا لاستقبال جميع حالات الدلتا، وخاصة أن أمراض الكبد والأورام كثيرة في منطقة الدلتا.
ماهى الخدمات المتميزة التى يقدمها المركز؟
يوجد بالمركز وحدة من الوحدات الفريده من نوعها فى مصر والشرق الأوسط لدراسة حركية الجهاز الهضمى العلوى والسفلى حيث تم إجراء 603 فحص مختلف لدراسة إضطربات حركية الجهاز الهضمى خلال العام المنقضى 2020. كما يوجد به وحدة خاصة لزراعة الكبد من متبرع حى وهي من أوائل الوحدات في زراعة الكبد علي مستوي العالم وقد اقترب عدد حالاته الألف حالة بنسبة نجاح 100% وتم إجراء أكثر من 70 حالة زراعة الكبد من متبرع حى وتم عمل جميع العمليات بأيدي مصرية وذلك خلال العام المنقضى 2020 رغم جائحة كورونا مع الاخذ في الاعتبار كافة الإحتياطيات الطبية والإجراءات االإحترازية لمنع إصابة المرضي أو العاملين بالمركز.
رقم الواتس للتواصل وعرض اعلاناتكم على المنصورة توداى
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق