نجا من الموت بحبة الغلة فالقي بنفسه من نافذة مستشفي أجا

كتب ياسر عبد الرازق

قفز شاب من نافذة مستشفي أجا المركزي بمحافظة الدقهلية، وذلك اثناء تواجده بالمستشفي وخضوعه للعلاج لتناوله قرص يستخدم لحفظ الغلال ” حبة الغلة السامة ”

تلقى اللواء مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من مستشفى أجا المركزى،بمصرع مريض متأثرا باصابته عقب قفزه من نافذة المستشفى اثناء تلقية العلاج بالمستشفي .

انتقل علي الفور ضباط مباحث مركز شرطة أجا الي مكان البلاغ وبالفحص ،وتبين مصرع”عماد.ع.ال” 35 سنة، حيث كان محتجزا بقسم العناية المركزة بالطابق الثاني علوى بالمستشفى على إثر إصابته حيث تناول “حبة الغلة” لمحاولة الإنتحار، وعقب تعافيه قفز من نافذة الغرفة المحجوز بها و سقط أرضاً مما أدى الى إصابته بكسور متفرقة بالجسم ونزيف داخلي بالمخ،ومن ثم وفاته.

واكدت زوجته أنه يعاني من مشاكل نفسيه منذ فتره بسبب مروره بضائقة مالية ، وحاول الانتحار بتناول حبة الغلة السامة، وبعد انقاذه وتعافيه قفز من نافذه المستشفي ولم تتهم أحدا بالتسبب في ذلك
تم تحرير محضر بالواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

Comments are closed.